الرئيسية | شعر | بُسْتَانُ المَعْنَى | رشيد الخديري
رشيد الخديري

بُسْتَانُ المَعْنَى | رشيد الخديري

رشيد الخديري (المغرب):

 

 

أريد الرجوع هنا

السفر من سؤال إلى اللا سؤال، أيهما حقيقتي : ظل الطباق

أم برق الأبدية

وليكن فالربيع يزهر في قلبي

لعلني

لا أريد الرجوع هنا

أريد الموت هنا

بعثرني في بستان اللازورد وقل لملائكتي : قليلا وتنمو عصافير الجنة

ما أشبهني بترانيم الطبيعة، سأتمشى فوق جسد الرخام وأنتظر

ربما ترجع الملهاة من موتها

سأنام مكتفيا بحكمة النهر:

الصيرورة هي فخ هيروقليطس لأعضائه

هاهو صياد المعنى ، ترى في أي جراب خبأ فخاخ اللا معنى

أريد الخروج من ذاتي

أريد الدخول في ذاتي

هدا أفق

هدا سعدي يوسف يتكأ على رصيف

في انتظار أغنية

لا أريد الموت هنا

لا أريد

لا أريد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*