الرئيسية | شعر | تعودت | شاكر بوعلاقي
شاكر بوعلاقي

تعودت | شاكر بوعلاقي

شاكر بوعلاقي:

 

تعودت أن أنام على صدرك

لأيام لساعات

تعودت أن أقبل شفتيك في

الليلة آلاف المرات

وأن أغازل عينيك

وأن أداعب نهديك

وأن أمشط شعرك

وان أقول لك أحبك بكل اللغات

تعودت أن أسافر في بحر

عينيك دون زورق أو طوق نجاة

وأن أحلق في سماءك كفراش الزهر

تغار منه كل الفراشات

وبرغم الريح والرعد والأمطار

وبعد المسافات

إني أحبك في كل اللحظات

تعودت أن أدعوك كل مساء

لأمسية عشاء مع كل ليلة

من ليالي الشتاء

والأمطار تضرب نوافذي

فتعزف لنا ألحانا رومانسية

تترجمها الكلمات

تعودت أن أحبك مثل جميع النساء

وأن أمارس الحب معك مثل جميع النساء

لكني حين أحببتك تغيرت كل

الأشياء

أصبحت بين يديك كخاتم

سليمان

أو كمصباح علاء الدين

اصبحتي تأمرين وتنهين

وتقولين

لكل العاشقات

انتصرت على عاشق النساء

أيتها الجميلات

تعليق واحد

  1. الف شكر لكم
    على الروعة وجمال الانتقاء
    سلمت يداكم على طرحكم الاكثر من رائع
    و الله يعطيكم الف عافيه
    وفي انتظار جديدكم
    دمتم بسعاده

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*