الرئيسية | شعر | لقد قتلوا حلاق القرية (إلى الشاعر أشرف فياض) | عبد الهادي السعيد
عبد الهادي السعيد
عبد الهادي السعيد

لقد قتلوا حلاق القرية (إلى الشاعر أشرف فياض) | عبد الهادي السعيد

عبد الهادي السعيد:

(إلى الشاعر أشرف فياض، المعتقل بسجون الظلام والإستبداد)

أشرف فياض

أشرف فياض

 

أيّتها الآلهةُ تَعالي

على مائدتنا جبنٌ ونبيذ

قاسمينا هذا الثراء

وهذه الضحكةُ الرنانة

الصاعدة من حلق طفل صغير

أعينينا لنوزّعَها ما بيننا بالعَدل

مستعملين

شَفْراتِ قلوبنا الحادة

لقد قتلوا أمسِ حلاق القرية

ثم نهبوا الشموع

وألقَوْا بأعواد الثقاب في التّرعة

تعالي أيتها الآلهة واشربي

ما أوفر الدماء على مائدتنا

سنمكث هنا ألفَ عام أخرى

إلى أن تنحَلَّ عقدة لسانك

عليك أن تخبري الأحياءَ بكل شيء

بُوحي بأسرارك للأطفال

لمذيعات الفضائيات الجميلات

وللطيور

كي تصعد بها إلى الغيمات البعيدة

فتهطل علينا الحقيقة

خذي من وقتنا ألف عام

شَرْطَ أن تفرغي من هذا الأمر

قبل حلول الظلام

لقد نزحت كل أغانينا

حاملةً في متاعها الوجوهَ التي نحبّ

أسرعي

فقد يأتي الظلام

ولا نجد جبيناً واحداً

نستعملهُ

كقنديل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*