الرئيسية | شعر | لَكْمةٌ مِنْ قَبْضةٍ قَديمةٍ | محمد القليني
محمد القليني

لَكْمةٌ مِنْ قَبْضةٍ قَديمةٍ | محمد القليني

محمد القليني (مصر):

 

 

أنا شاعِرٌ لا يُجيدُ الإمْساكَ بتَلابيبِ فِكْرَتِهِ

ولا يَعْرِفُ كَيْفَ يُوَظِّفُ أدَواتِهِ لِكِتابةِ نَصٍّ جَيِّدٍ

 مَثَلاً.. حينَ حاوَلْتُ أنْ أكْتُبَ عَنْ حُقولٍ خَضْراء

َ وفَرَسٍ أبْيَضَ يَعْدو كَسَهْمٍ

 وصَبِيٍّ يَقْطِفُ حَبّاتِ البُرْتُقالِ

 ويَضْحَكُ لِفَراشةٍ مُلَوَّنةٍ تَرْقُصُ فَوْقَ رَأْسِهِ..

 عِنْدَها أطَلَّتْ عَيْنا حَبيبَتيَ القَديمةِ مِنْ أعْلَى الوَرَقةِ

 وكَغَيْمةٍ لمْ تَعُدْ تحْتَمِلُ ثِقَلَ مَثانَتِها..

 أفْرَغَتْ حَبيبَتي كُلَّ دُموعِها عَلَى المَشْهَد

غَرِقَ الحَقْلُ، وهَرَبَ الفَرَسُ، وبَكَى الصَّبِيُّ حائرًا

 بَينَما تَلَطَّخَتِ القَصيدةُ بدِماءِ فَراشةٍ بريئةٍ!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*